for-phone-onlyfor-tablet-portrait-upfor-tablet-landscape-upfor-desktop-upfor-wide-desktop-up

أليانز: التكدس في قناة السويس قد يكلف التجارة 6-10 مليارات دولار أسبوعيا

سفينة الحاويات (إيفر جيفن) الجانحة في قناة السويس يوم الجمعة. تصوير: محمد عبد الغني - رويترز.

برلين (رويترز) - خلصت دراسة أجرتها شركة التأمين الألمانية أليانز يوم الجمعة إلى أن سفينة الحاويات التي توقف حركة المرور في قناة السويس قد تكلف التجارة العالمية ما بين ستة مليارات وعشرة مليارات دولار أسبوعيا.

وخلصت الدراسة التي أجرتها أكبر شركة تأمين في أوروبا أيضا إلى أن كل أسبوع يمر على هذه الحالة من التوقف يقتطع نحو 0.2 بالمئة إلى 0.4 بالمئة نقطة مئوية من النمو السنوي للتجارة.

وكتب معدو الدراسة “المشكلة تكمن في أن التكدس في قناة السويس هو القشة التي تقصم ظهر التجارة العالمية.

“من البداية، تطول مدد التسليم بالنسبة للموردين منذ بداية العام، وهي الآن أطول في أوروبا منها في وقت بلوغ جائحة كوفيد-19 ذروتها”.

وقالت الدراسة إن الأثر السلبي على طول فترات التسليم يتضاعف في الولايات المتحدة، إذ تُستنزف المخزونات بفعل توقعات بأن حزمة الرئيس جو بايدن الضخمة للتحفيز ستدعم الطلب.

كثفت قناة السويس يوم الجمعة الجهود لتحرير سفينة الحاويات الضخمة العالقة وإنهاء توقف تسبب في قفزة لأسعار الشحن في نقالات الوقود واضطراب في سلاسل الإمداد العالمية.

إعداد محمود سلامة للنشرة العربية

for-phone-onlyfor-tablet-portrait-upfor-tablet-landscape-upfor-desktop-upfor-wide-desktop-up