for-phone-onlyfor-tablet-portrait-upfor-tablet-landscape-upfor-desktop-upfor-wide-desktop-up

News Agency

حكواتي غزة يبث قصصه للأطفال عبر الإنترنت بسبب قيود العزل

Posted

في شهر رمضان على مدى 18 عاما، ظل راوي القصص (الحكواتي) في غزة فداء اللداوي يجمع الأطفال في أزقة مخيم النصيرات لتسليتهم بالقصص والأغاني.لكن في هذا العام، تمنع إجراءات العزل العام اللداوي من جلسات الحكي الممتعة في الهواء الطلق.وبدافع من شعوره بالرفض لقطع هذا التقليد السنوي وحرمان الأطفال منه، قرر سرد قصصه على الإنترنت.وزين الرجل غرفة معيشته بالفوانيس والأضواء لخلق الأجواء الرمضانية التقليدية، ويجلس على أريكة بزيه المميز وطربوشه الأحمر، ليسجل لقطات لنفسه وهو يحكي القصص لابنته الصغيرة ليان.مقتطف صوتي بالعربيةوتشتمل كثير من قصصه على مواضيع تعليمية ونصائح حول سبل منع انتشار الفيروس.ويبث اللداوي مقاطع الفيديو على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) كل يومين، ثم يُحملها لاحقا على موقع يوتيوب. ووصلت مقاطع الفيديو التي نشرها اللداوي إلى نحو 660 مشاهدا من الصغار في ظل إجراءات العزل العام حتى الآن.وأصاب فيروس كورونا المستجد بالفعل 20 شخصا في قطاع غزة دون حدوث وفيات.في شهر رمضان على مدى 18 عاما، كان راوي القصص (الحكواتي) في غزة فداء اللداوي يجمع الأطفال في أزقة مخيم النصيرات لتسليتهم بالقصص والأغاني. لكن تمنع إجراءات العزل العام اللداوي هذا العام من جلسات الحكي الممتعة في الهواء الطلق، لذا قرر سرد قصصه عبر الإنترنت من منزله.

News Agency

for-phone-onlyfor-tablet-portrait-upfor-tablet-landscape-upfor-desktop-upfor-wide-desktop-up